الأكاديمية الحديثة للهندسة في ثوبها الجديد- الجزء الأول

النجاح أصبح من 60%، ومادة الرسوب أصبح أعلى تقدير لها B+، سيرفرات جديدة ومكتب تسجيل إلكتروني كلياً !



في السابع عشر من شهر يوليو السابق نشرت إنسايدر مودرن أكاديمي خبراً عن تعيين د. منى بسيوني عميداً للأكاديمية، ود. ريهام ممتاز وكيلاً للأكاديمية، بعد إبداء عميد الأكاديمية السابق د. أحمد كحيل رغبته في عدم إكمال الفترة الدورية الثالثة من عمادته للأكاديمية.

قمنا عبر  إنسايدر بالتواصل مع د. منى بسيوني ود. ريهام ممتاز، وانتظرنا إلى أن بدأت فترة عمادتها للأكاديمية رسمياً في الأول من سبتمبر وأجرينا الحوار التالي:

عبدالرحمن الخولي: بداية بنهنيكم باسم إنسايدر بالمنصب الجديد، ونتمنى لكم التوفيق.

محمد حسني: نحب نعرفكم في نبذة مختصرة بإنسايدر: إنسايدر ده كيان طلابي، أول صحيفة طلابية مستقلة في مصر، وأول صحيفة في الأكاديمية، ودي تالت سنة ليها في الأكاديمية، كنت أنا الرئيس العام الماضي، والعام الحالي بسمة أشرف هي الرئيس، إنسايدر فيها منصبين رئيس ورئيس تحرير.

د. منى:

ده كيان معترف به؟

محمد حسني: أيوة، إحنا في الجامعة من 3 سنوات، ومعترف بنا كنشاط طلابي، وده كيان طلابي موجود في معظم جامعات مصر.


عبدالرحمن الخولي: في البداية نحب نتعرف بحضرتك د. منى ود. ريهام؟

د. منى:
اﻧﺎ ﻓﻲ اﻟﺟﺎﻣﻌﺔ ﻣن 2001 ﺑﻘﺎﻟﻲ 16 ﺳﻧﺔ ﻓﻲ اﻟﺟﺎﻣﻌﺔ ﺑﻘﯾت ﻣدرس ﻣﺳﺎﻋد ﻓﻲ ﻗﺳم ﻋﻣﺎرة، وﺑﻌد ﻛده أخدت دﻛﺗوراه، وﺑﻌدﯾن أﺳﺗﺎذ ﻣﺳﺎﻋد، وﺑﻌدﯾن أﺳﺗﺎذ دﻛﺗور ﻣؤﺧراً ﺗﺧﺻص ھﻧدﺳﺔ ﻣﻌﻣﺎرﯾﺔ، ﺟزء ﻣن دراﺳﺗﻲ ﻣﺎﺟﺳﺗﯾر ﻛﺎن ﻋﻣﺎرة إﺳﻼﻣﯾﺔ ودﻛﺗوراه ﺗﺻﻣﯾم ﻣﻌﻣﺎري، ﻣﺳﻛت رﺋﯾس ﻗﺳم سنة وﻧص، وﯾﻌدﯾن وﻛﯾل الأكاديمية للبيئة وﺧدﻣﺔ اﻟﻣﺟﺗﻣﻊ ﺳﻧﺗﯾن.

د. ريهام:

رﯾﮭﺎم إﺑراھﯾم ﻣﻣﺗﺎز أﺳﺗﺎذ ﻣﺳﺎﻋد ﻓﻲ ﻗﺳم اﻟﻌﻣﺎرة 2004 ﺧرﯾﺟﺔ ﻣن ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻟﻘﺎھرة، وﻣﺎﺟﺳﺗﯾر ودﻛﺗوراه اﻟﻘﺎھرة أﺳﺗﺎذ ﻣﺳﺎﻋد 2012، ورﺋﯾﺳﺔ ﻗﺳم اﻟﺳﻧﺔ اﻟﻠﻲ ﻓﺎﺗت 2017/2016، وﻣرﺷﺣﺔ ﻟﻣﻧﺻب وﻛﯾل الأﻛﺎدﯾﻣﯾﺔ.


محمد حسني:
إنتوا من قسم عمارة، إيه الجديد اللي ممكن تضيفوه للجامعة كمعماريات؟

د.منى:

مبحبش أقول إيه الجديد، أنا محتاجة أقعد معاكم الأول وأعرف منكم إنتوا عايزين إيه، أول الحاجات اللي عرفناها المشاكل في نظام الكريديت سيستم، بدأنا فعلياً أنا ودكتورة ريهام بقالنا حوالي شهر ونص تقريباً بنحل فيها، أتمنى بكرة لما نبدأ تسجيل يكون حصل فرق ما بين اللي كان بيحصل والنظام الجديد، دكتور وليد دعبس بيساندنا على قد ما بنطلب، دعمنا بسيرفرين جديدين عشان موضوع السيستم اللي كان بيقع، حاولنا ننظم التسجيل بحيث نعمل أيام محددة لكل مستوى وأتمنى قسم نظام إدارة المعلومات في الجامعة يخلص الموضوع ده بحيث إن كل طالب هيبقى ليه الحرية إنه يختار سكشن المادة يعني هتختار سيكشن لكل مادة منفصل فهيبقى عندي بعد كده الكشوف في الامتحان، يعني إحنا هدفنا نطبق الكريديت بمفهوم الكريديت، ممكن ما يبقاش ظاهر أوي الترم الأول، ممكن على الترم الثاني يبقى كم أكبر منه ظهر.


عبدالرحمن الخولي:

بما أنكما سيدتان، والمجتمع المصري مجتمع ذكوري، هتقدموا إيه للجامعة ”كسيدات“، وهتتعاملوا مع الرجالة ازاي؟

د. ريهام:

أنا لو منكم أعمل جمعية وأسميها يا رجال العالم إتحدوا، ھﻘوﻟك ﻋﻠﻲ ﺣﺎﺟﺔ أول إختلاف ﻣﺎ  بين الرجال والسيدات آن السيدات أكثر تفاعلاً. يعني لو إتكلمنا من الناحية السيكولوجية، الرجال بتحب تاخد تاسك واحد ويعمله، كأنه داخل ماراثون لازم يطلع فيه الأول وخلاص ومش بيبص من كل النواحي للتاسك ده، هو إتجاه واحد وخلاص ” لازم أخلص الجدول؟ هخلص الجدول! هموت خمسة حواليا؟ أموت خمسة حواليا! عشان أقدر أخلص الجدول ده !”، السيدات لأ، بتقدر تعمل أكثر من تاسك في وقت واحدز نقدر إننا نتفاعل، وننجز الهدف بتاعنا مع تفاعلات من كل الأطراف الموجودة.

فبالتالي أنا شايفة إن الحاجة اللي ممكن تبقى إضافة إن العلاقات الاجتماعية والنفسية بين الطلبة والإدارة ها تبقى مختلفة شوية، ها نحتوي اللي موجودين مع تحديد الهدف بتاعنا. أعتقد إحنا ها نكون أكثر تفهماً لأفكاركم وأكثر تفهماً للمتطلبات بتاعتكم. ولمشاعركم حتى، ها يبقى فيه إختلاف. أعتقد ده الفرق بين القيادة ديه، والقيادة ديهز


عبدالرحمن الخولي:عايزين نعرف يا دكتورة منى اعتماد الجامعة وصل لفين في الوزارة لحد دلوقتي؟

د.منى:

الاعتماد جيه أصلاًَ!

محمد حسني: أنا فاكر إن السنة اللي فاتت كان فيه أقاويل إنه بيتجدد كل خمس سنوات، وبما أننا أول دفعة كريديت تتخرج كنا منتظرين في شهر مارس السابق الاعتماد.

د.منى:

الإعتماد جيه بس سنة واحدة لغاية ما نعتمد اللائحة، احنا في انتظار إن اللائحة يجيلنا الموافقة عليها الأسبوع الجاي إن شاء الله.

محمد حسني: يعني اللائحة اتبعتت مستنيين اعتمادها؟

د. منى:

آه، اللائحة اتبعتت ومستنيين الاعتماد بتاعها لكن احنا لغاية دلوقتي شغالين باللائحة اللي قبلها اللي كانت معتمدة اعتماد قانوني، فاضل الجزء العلمي بس إحنا شغالين بالإطار المرجعي للوزارة.


عبدالرحمن الخولي: دكتورة ريهام، بالنسبة لنظام الساعات، عرضنا على الصفحة إعلان اللقاء معكم وجاتلنا أسئلة كثيرة إحنا اخترنا المشترك منها والمهم، وعايزين نعرضه على حضرتك:

  • بالنسبة للترم الصيفي، ليه مايكونش 9 ساعات بدلاً من 6 ساعات مع أن جدول الترم الصيفي للطالب يكون فيه أكثر من يومين بدون دراسة، وليه احنا الجامعة الوحيدة اللي فيها مصاريف الترم الصيفي أكثر ب 25٪ من مصاريف الترم العادي؟

د.منى:

معلش يا دكتورة ريهام أنا عايزة أجاوب على السؤالين دول، مبدئياً في إطار مرجعي بييجي من الوزارة ده اللي بيخليني أشتغل باللائحة أنا مقدرش أخرج برا الإطار المرجعي ده، الإطار المرجعي بيقول السمر 6 ساعات وليا إني أزود 3 ساعات فقط كمتطلبات تخرج، من مصلحتي كأكاديمية إنك تسجل 5 مواد وتدفع فلوسهم، كده كده الناس موجودة والأماكن موجودة لكن النتيجة بتاعتك لما تروح الوزارة ممكن ترجعلي ويقولوا انتي مش محققة اللائحة بتاعتك ولا الإطار المرجعي اللي احنا اديناه لك، وتتحسب لي مخالفة، بتيجي لنا كل سنة لجان القطاع الهندسي تحت إشراف الوزارة وبتدي للجامعة تقييم ، بناء على التقييم ده إحنا بنبقى رقم 1 أو 2 بيطلعوا بناء عليه تقدير السنة اللي فاتت. لو وصلنا لرقم 3 أو 4 ممكن يظهر لي مخالفة في الوزارة فمتطعلش الشهادات، أيوة في أماكن بتخليك تسجل في الصيف أكتر من كده بس دي تحت إشراف المجلس الجامعات، مش بيروح لها لجان سنوية زي اللي بتجيلنا، لأننا تحت إشراف الوزارة، وده بيعمل مشاكل أكاديمية للطالب في الجامعات دي، وعندنا طلبة كتير عايزة تحول للأكاديمية من الأماكن دي، لكن للأسف مش بنعرف ناخدهم لأن اللائحة بتقول اللي سجل 60٪ من الساعات مينفعش يحول من مكان لمكان، واللي ال GPA أقل من 2.000 ماينفعش يحول من مكان لمكان.

بالنسبة للمصاريف ال 25٪ زيادة، أنا إبني في جامعة القاهرة، وممكن أجيب لك لائحة جامعة القاهرة اللي مطبقة نفس الإطار المرجعي اللي إحنا مطبقينه،  اللي بتقول السمر مرة وربع سعر الساعة العادية.


عبدالرحمن الخولي:

  • اعتماد اللائحة بيكون من الأكاديمية هنا للوزارة؟

 د.منى:
انتوا فاكرين إن الأكاديمية بتعند إنها بتقول الحاجات دي، هنعمل سيشن مع إنسايدر، أو مجموعة من الطلاب ونشرح لكم إحنا بنشتغل ازاي بالضبط، الإطار المرجعي بييجي من الوزارة، وبناء عليه بنحط اللائحة وبعدين بتعتمدها الوزارة.


شادي محمد:

  •  الإطار المرجعي بيتغير كل سنة، ده تشتيت لأني لو جيت أول سنة واتغير الإطار هتتغير اللائحة عليا؟

د. منى:

لأ، الإطار المرجعي بيتغير كل 3 أو أربع سنوات، وبييجي لتجديد اللائحة عشان تدخل فيه آخر إطار مرجعي لكن انت مش ملزم بيه طالما شغال بلائحة معتمدة، واللائحة بتتجدد كل خمس سنوات.


شادي محمد:

  • ممكن نقول إن إحنا حالة خاصة، لأن إحنا بقالنا كذا فترة بنجدد اللائحة؟

د. منى:

لأ، إنت لو دخلت على لائحة بتتخرج عليها حتى لو اللائحة اتغيرت، يعني لو أنا جالي الإعتماد بتاع اللائحة الجديدة، طلاب البكالوريوس مالهومش دعوة ولا طلاب سنة أولى. هاتتطبق على طلاب سنة أولى اللي داخلين مستوى صفر. هما اللي بيدخلوا على اللائحة الجديدة


عبدالرحمن الخولي:

  • بس طلاب دفعة 2012 دخلوا على لائحة وهيتخرجوا على لائحة جديدة، دكتور أبو طالب الله يرحمه مهندس نظام الساعات في الجامعة، كانت اللائحة الأولية لو كان GPA أقل من 1.700 ما تقدرش تسجل أكتر من 12 ساعة وبعد كده إترفعت النسبة ل 2.000 وما تقدرش تسجل أكتر من 14 ساعة؟

د.منى:

عارف ليه؟ ده مايعتبرش قرار مرجعي، ده قرار من الوزارة كان نصه ”برجاء الإلتزام بعدم تخريج أي طالب إذا كان ال GPA الخاص به اقل من 2.000.


شادي محمد:

  • بس ده عمل مشكلة لطلبة أسسوا الجدول الخاص بهم على إن ال GPA محتاج مواد كذا.

د.منى:

إحنا لحقنا الدفعة دي بعد ترم واحد.

شادي محمد:

  • لكن التطبيق كان بعد انتهاء سنة مش ترم واحد.

عبدالرحمن الخولي:

  • يعني أنا لو نجحت ب D- في كل المواد مش هينفع أتخرج، ودي مشكلة بناء على تغيير النظام ده، وإلا ترفعوا النجاح ل C عشان يكون كل الطلبة فوق 2.000

د.منى:

لو كانت المشاكل دي حصلت في بداية تطبيق النظام فا دي مشاكل بتحصل في أول كل مرحلة، أول مرحلة دائماً مرحلة تخبط، وكويس إنها حصلت عشان ماينفعش تيجوا في سنة رابعة أو خامسة وأقولك مش هاينفع تتخرجوا لازم أقولك من الأول.

وعايز أقولكم إن اللائحة اللي راحت الوزارة دلوقتي لازم النجاح يبقى من 60٪ دي مش حاجة كويسة دي كارثة، أنا معتبراها كارثة.


شادي:

– دي حاجة منطقية جداً.

د.منى:

لأ، إنت مش عارف بقى إن ال 2.000 بقت B تقريباً؟

اللائحة الجديدة بتقول إن الطالب اللي بيعيد مادة ليه ياخد فيها لغاية B+.


عبدالرحمن الخولي:

  • هتتطبق بأثر رجعي؟

د.منى:

مينفعش، لأنك دخلت على لائحة لازم تتخرج عليها. أنا بقولك اللائحة الجديدة هايبقى فيها ميزات وعيوب.


عبدالرحمن الخولي:

-في طلاب خلصت المواد اللي عليها ”180 ساعة“ ومع ذلك ال GPA وصل ل  1.999، و في طلاب عشان توصل لتقدير أعلى بيكون ناقصهم جزء من الألف ليه الجزء ده ما يتجبرش لعدم تعقيد الطلاب؟

د. ريهام:

في طالب في إعدادي كان جايب 3.24 ياعني فاضل له 0.06 علشان يبقى 3.300 ويجيب إمتياز، وجاب والده وجده وبيقولوا إنتوا بتتكلموا في رقم أهبل جداً يعني 0.06 بعد ما حسبنا الدرجات لقينا إن 0.06 دي بتمثل 10 درجات. إنت بتشوف الرقم صغير لكن أما بتحسبها بتعرف إن الدرجات اللي بيمثلها الرقم ده كبيرة.

د.منى:

الحالة اللي بتتكلم عليها د. ريهام كانت لطالب في المستوى صفر، في طالبة في المستوى الرابع كانت جايبة 1.998 لأنها محتاجة 70 درجة عشان تتخرج، تخيل تزودها 12 درجة في كل سنة، إنت ترضى إن طالبة تاخد زيادة عنك 70 درجة بدون وجه حق ؟

د.ريهام:

لله والوطن كده ؟

د.منى:

الموضوع مش بيتحسب كده. إنت بتاخد حقك بزيادة في الكنترول يعني في باقي الأماكن مافيش رأفة في الكريديت، عندنا لو ناقص لك درجة، أو درجتين عشان يتظبط ال GPA بتتحط لك أوتوماتيك ولو أكتر من كده بيرجعوا لدكتور المادة، فانت أخدت درجة أو درجتين قبل ما النتيجة تطلع فالمفروض الكنترول عمل لك الرأفة المطلوبة.

د.ريهام:

النقطة التانية، إنت متخيل ربنا هايحاسبنا إزاي إننا نروح ندي لحد 70 درجة ده ظلم للباقي، ظلم لواحد ماتكلمش، ظلم لواحد استسلم، مش حد جيه عمل قلبان وعمل كلام، واتكلم، واتخانق، واتكلم مع ده وشوفنا حالته، وناس تانية مانعرفش حالتها بالتفصيل، إنت عندك كام طالب عشان تراجع حالة حالة .

د.منى:

 وليه أزود طالب البكالوريوس 70 درجة؟ وأنا ممكن أزود طالب في المستوى بتاعه ال70 درجة ويجيب إمتياز، إنتو شايفين إن ده عدل؟


فريق إنسايدر بعد الحوار

بسمة أشرف:

– بالنسبة للوزارة، هي اللي أرسلت إن الطالب اللي معدله التراكمي أقل من 2.000 ما يسجلش أكثر من 14 ساعة ؟

عبدالرحمن الخولي:

  • وليه مش بيتطبق على الترم الثاني في إعدادي؟

د.منى:

عشان مواد إعدادي مواد إجبارية والأول ماكناش بندقق في ال Pre-Request دلوقتي بندقق ما بين الترم الأول والثاني في إعدادي والترم اللي جاي هنطبق موضوع ال14 ساعة.

عبدالرحمن الخولي:

– ليه مافيش إمكانية إن الطالب يسجل أي مادة هو عايزها في أي وقت ؟

د.منى:

في شقين، الشق الأول هو عدد الفراغات الموجودة، عشان إلغاء يوم السبت الترم ده عندي الأماكن شغالة بنسبة 100٪ فاحنا بنفتح عدد المواد على قدر أهمية المادة بعد كده لو في فراغ بفتح، إنتوا عارفين إن المبنى التاني بنقسم المدرجات الكبيرة نصفين علشان في الكريديت ماينفعش أكثر من 90 طالب في المحاضرة فقسمنا مدرج 1و 3 و 4 و 6 بدل من أربع مدرجات أصبحوا 8 مدرجات علشان يبقى عندي فراغات أكتر ومواد أكتر.


محمد حسني:

  • مش ممكن نقسم مدرجات المبنى الرئيسي برضو؟ والمبنى هايكون شغال بداية الترم ؟ وإيه مشاريع التطوير الجديدة في المبنى الرئيسي ؟

د.منى:

واحدة واحدة إحنا بدأنا بالمبنى الملحق عشان المدرجات كانت بتستوعب أكثر من 210 طالب وأنا ماينفعش أدخل فيه أكثر من 90 طالب. والمبنى هايكون شغال ببداية الترم الجديد.

الحاجة التانية اللي طلبناها وهتتعمل لاحقاً تحت في المبنى الرئيسي مكان ال ”UDC ” هايكون مكتب التسجيل الجديد بشاشات ونظام أمن وأرقام تسلسلية عشان ماحدش يقف ومايبقاش فيه زحمة.

شادي محمد:

  • ليه الترم الصيفي مش بيتفتح فيه كل المواد، وليه مش بتفتح المواد اللي بتفتح لمتطلبات التخرج لباقي الطلاب ؟

د.منى:

مافيش حد بيعمل كده، أنا المفروض في الترم الصيفي أفتح المواد الGeneral مش التخصصية في الترم الصيفي في عندنا مادة “Design”المفروض دي مادة تخصصية وفتحناها السنة دي عشان متطلبات تخرج، السنة دي فتحت 32 مادة في الترم الصيفي في قسم عمارة، والسنوات السابقة كنت بفتح مادتين من كل مستوى يعني 10 مواد بالكتير أوي، السنة دي فتحت 32 مادة عشان كان عندي متطلبات تخرج، وده غالباً هايحصل السنين الجاية وممكن باقي الطلبة تسجل مع الطلاب اللي هايتخرجوا.


عبدالرحمن الخولي:

  • في قانون بيقول إنك ماينفعش تفتح مواد تخصصية في الصيف؟ وهل في نظام تصويت لو اتجمع عدد معين على مادة ؟

د.منى:
لأ، ده عرف ماتقدرش تجبر قسم إنه يشتغل في الترم الصيفي، ولو أي مادة عندنا عدت 15 طالب بنفتحها حتى لو مش متطلبات تخرج.

الطلبة فاكرة إن مع تغيير الأدارة، الأدارة الجديدة هاتعمل كل حاجة، أنا نفسي بس الوزارة بتقيدني في حاجات، وحاجات بتبقى في يد الإدارة العليا للأكاديمية.

د. ريهام:

أنا ود. منى دخلنا في لجنة في نقابة المهندسين عشان نساعد الطالب، وكل واحد فينا بيبقى عنده هدف، وإحنا هدفنا من اللجنة دي إننا نساعد الطالب، وكل معلومة بعرفها من النقابة آجي أقولها لكم، إحنا كنا في اللجنة قبل ما نمسك المنصب في الأكاديمية ما ينفعش حد هدفه الأساسي إنتوا وانتوا خانقينا! لو سمحتم ساعدونا.


في الجزء القادم يدور الحوار حول مشكلة UDC ومشاكل الأنشطة الطلابية، والرؤية الجديدة لد. منى بسيوني ود. ريهام ممتاز في التعامل مع الأنشطة الطلابية بخلاف الاتحاد .