5 طرق لتوفير فلوسك في الجامعة

محاولات بسيطة لمنع المصروف من الطيران !!



كتير مننا بيلاقي صعوبة في توفير الفلوس في الجامعة، وبيلاقي نفسه بيصرف كتير في الجامعة من غير سبب واضح، وخصوصًا بعد زيادة الأسعار بالشكل المُبالغ فيه اللي في المطاعم والأكشاك المتوفرة داخل الحرم الجامعي.

سألنا عدد كبير من الطلبة عن الطرق الأمثل من رأيهم لتوفير الفلوس في الجامعة وكمان من خلال مراجعة نتيجة لمبادرة قامت بيها إحدى الأنشطة الطلابية من سنتين للتوعية عن طرق توفير المصروف في الجامعة، قمنا بتجميع وسائل مختلفة من الممكن أنها تساعد على الاقتصاد وصرف مبالغ أقل في الجامعة.

1)الLunch box:

الLunch box كان ليه نصيب الأسد في المقترحات المقدمة من الطلبة.. ليه؟
– لإنه بيساعد في توفير الفلوس بشكل كبير
– لإنه بيدي فرصة أكبر للتنوع في الأكل، لإن كل واحد بيجيب الشيء اللي نفسه ياكله في اليوم ده
– لإن الأكل بيكون صحي أكتر وأنظف بكتير من المأكولات السريعة المتوفرة في الجامعة

2) الMini dish party:

الاستفادة من ال”Lunch box” ماوقفتش لحد هنا وبس، لا ده كمان فيه مجموعة من الطلبة توصّلوا لحل ظريف جدا وهو ال “Mini dish party” بمعنى إنهم بيتفقوا مع بعض في يوم أو اتنين في الأسبوع إن كل واحد فيهم يجيب معاه أكلة مختلفة وياكلوها سوا، وبكده يكسروا الروتين ويبقي فيه تنوّع أكتر في الأكل، ده غير إن ده هيقرّبهم أكتر من بعض طبعًا.


3) شراء الحاجات البسيطة والحلويات من برا:

ولإن ال”Snacks” والمياه برده يُعتبروا جزء مهم في حياة الطالب وخصوصًا في الأيام ال”running” لضيق الوقت وتكدس المحاضرات، كان فيه مقترحات برضه إنه نجيب كل الحاجات البسيطة دي معانا من برا عشان أرخص وبكده فلوس كتير هتتوفر.

4) التخفيف من العادات السيئة:

نحاول على قد مانقدر نخفّف شوية من العادات السيئة اللي بتضرنا بطرق كتير، وأكثرهم ماديًا زي التدخين.

5) تقسيم المصروف لمبالغ مُحدّدة:

طرق التوفير التانية اللي اقترحوها هي تقسيم المصروف لفئات صغيرة من الفلوس يعني نخلي مبلغ للطوارئ وده نبعد عنه تحت أي ظرف من الظروف، ومبلغ للمواصلات في حالة عدم الاشتراك في باص الجامعة، وكل يوم ناخد معانا مبلغ صغير جدا عشان نتجنب الصرف على الفاضي والمليان.

أحسن طرق للتوفير هي الطريقة اللي كل شخص بيخترعها لنفسه حسب احتياجاته اليومية وظروفه، وكل اللي قلناه دي مُجرد شوية مُقترحات عشان نساعدك. قول لنا انت إيه أفضل طريقة للتوفير من وجهة نظرك؟