بعد غيابٍ طويلٍ تعود نور الشربيني للفوز ببطولة العالم للإسكواش

مجد عظيم بعد غياب طويل



تمكنت نور الشربيني، لاعبة الإسكواش من الفوز للمرة الرابعة على التوالي ببطولة العالم للإسكواش للسيدات التي حدثت على سفح الأهرامات، بعد فوزها على منافستها المصرية رنيم الوليلي وقد صادف هذا الحدث المجيد يوم عيد ميلادها الرابع والعشرين.

وواجهت نور الشربيني تحديًا كبيرًا هذه المرة؛ فتعتبر هذه البطولة هي الأولى لنور بعد إصابة ركبتها التي أبعدتها عن ساحة اللعب لمدة خمسة أشهر.

وصرحت نور الشربيني في بعض تصريحتها أنها سعيدة جدًا بمشاركتها في هذه البطولة وخاصة أنها في مصر على سفح الأهرامات، فهذا بمثابة حلم يتحقق. وكانت هذه اللحظة مؤثرة بالنسبة لها لأنها لم تكن تتوقع الفوز هذه المرة. حيث كانت الشكوك تحوم حول إمكانية المشاركة في هذه البطولة بعد إصابتها.

وأضافت أنها بعد حادثة إصابتها قررت عدم المشاركة في بطولتي أمريكا المفتوحة وسان فرانسيسكو وأجلت عملية كان من المفترض القيام بها لتحافظ على سلامتها وتتمكن من المشاركة في هذه البطولة.

وكانت قد ذكرت أيضًا أن مواجهة رنيم الوليلي في المباراة النهائية لم تكن بالأمر السهل. حيث واجهت رنيم في عدة مباريات من قبل، وكلتاهما تعرفان طريقة لعب الأخرى. كما أكدت أن مواجهة أي لاعبة مصرية يكون دائمًا الأصعب وأن محاولة تغيير طريقة اللعب هي التي تساهم في الفوز بشكلٍ كبيرٍ.

ويذكر أن نور الشربيني حصدت هذا اللقب ثلاثة مرات من قبل في عام ٢٠١٥، ٢٠١٦ و٢٠١٨.

نقابل دائمًا الثغرات في حياتنا، وهي التي تعرقل طريقنا نحو النجاح فتذكر دائمًا أن روح المثابرة هي الطريق الأمثل لتحقيق الأفضل.