إلى كل محبي البيئة

"عايز تعيش في مكان نضيف، ابدأ بنفسك." -حازم أشرف غزال



نستيقظ كل يوم لنجد أعداد لا تحصى من الصفحات والمجموعات الجديدة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”. ولكن على الرغم من عددهم المهول إلا أن البعض منهم أظهر تميزه واختلافه عن الصفحات الأخرى. وبالقليل من الوقت والكثير من الجهد نجحوا في مسعاهم، ومن ضمن هذه الصفحات صفحة  “Trash4Cash؛ وهي فكرة الطالب حازم أشرف غزال.

حازم أشرف غزال -٢٢ سنة- هو طالب مصري في الأكاديمية البحرية في برنامج جامعة لندن الدولية تخصص المصرفية والمالية. جاءت الفكرة إليه منذ عامين عندما كان ينتقل إلى بيت جديد، في الوقت الذي كان منزله يحتوي على أوراق كثيرة بسبب عمل والده كطبيب أسنان ووالدته كمصممة جرافيكس بالإضافة إلى الأوراق الدراسية التابعة له ولأخته. ولم يكن يفضل فكرة أن يقوم بإلقاء أوراق ذات قيمة  في صندوق النفايات أو ما نطلق عليه صندوق “الزبالة”. وعندما استفسر عن كيفية التخلص من الورق والاستفادة منه، أتت فكرة Trash4Cash، حيث أنه اكتشف أن بعض المصانع والشركات تعطي مالًا مقابل إعطاءها كمية من الورق.

أكد حازم على فكرة أن الناس يريدون شيئًا مقابل ما يفعلونه، لأنه “يقدم خدمة ولا يعطي منتج”. ولكن البعض منهم عندما أدركوا مدى أهمية الفكرة لم يريدوا أخذ أي نقود مقابل الورق، لكنه أصر أن هذا من حقهم.

البعض منكم يسأل نفسه الآن “طب هو جاب رأس المال منين؟” والإجابة أنه قضى سنة يدخر المال وبدأ المشروع بمبلغ عشرة آلاف جنيه.

والجدير بالذكر أن قبل الانتقال من المنزل بسنة، سافر حازم إلى الصين تابعًا لمشروع إعادة التدوير والحفاظ على البيئة باسم “Green Power Now” وهو مشروع من المشاريع المقدمة من AIESEC. كما حرص على إبداء رأيه قائلًا أن التلوث البيئي لا علاقة له بالمستوى الاجتماعي وأن المدارس والآباء يمثلون دور كبير في التوعية للحفاظ على البيئة.

وقال حازم إنه حاليًا يقوم بجمع الأوراق فقط ويقوم بإيصالها لمختلف المصانع والشركات المهتمة، ويتمنى تأسيس منشأته الخاصة التي من خلالها سيقوم بالتوسع في عملية جمع الأوراق بالإضافة إلى البلاستيك والألمنيوم. كما فكر في توظيف رجال النظافة بها حتى يكونوا في وظيفة بمرتب ثابت وفي بيئة عمل مستقرة وأكد أنه ضد عمالة الأطفال.

وأكد أنه لا يريد Trash4Cash أن يصبح شعارًا تجاريًا لأن الهدف منه ليس الربح بل زيادة ونشر التوعية. وفي المستقبل، يريد إقامة خط إنتاج لإعادة تدوير الأشياء وإعطاءها للعملاء مرة ثانية.

أما بالنسبة للمبلغ المقدم مقابل الكمية التي تم جمعها، قال حازم إنه يبدأ من وزن ٥ كيلو، على أن يكون سعر الكيلو جنيه مصري لا غير، وإنه يجمع الأوراق يومي الثلاثاء والخميس فقط. حاليًا يقوم بالجمع من القاهرة الكبرى آملًا في التوسع في وقت قريب. أكد حازم أن مصير هذه الأوراق هو إعادة التدوير وأنه لا يتعامل مع شركة أو مصنع واحد فقط وهذا بسبب اختلاف أنواع الأوراق وخاماتها.

وأخيرًا، أضاف حازم أنه يفضل التعامل مع العملاء شخصيًا حيث إنه يستخدم رقمه وبريده الإلكتروني الخاص ويذهب بنفسه لاستلام الأوراق المجمعة. يمكنك التواصل مع Trash4Cash من خلال صفحة الفيس بوك أو على الانستجرام.

وفي نهاية الأمر، البيئة ما هي إلا انعكاس لأفراد المجتمع، ونظرًا لذلك يتوجب علينا الحفاظ عليها والمبادرة بعدم إهدار مواردها من أجل استمرارية الحياة للأجيال القادمة.