تضارُب الآراء في حرم الجامعة الجديد!

بعد حضور النجم المُرتقب، هل نال حفل العام رضا جميع الطلاب؟



في مساء يوم الخميس المُوافِق ١٨/١٠/٢٠١٨، أقامت جامعة مصر الدولية حفل أحياه الفنان عمرو دياب للترحيب بالطلاب الجُدد لعام ٢٠١٨/٢٠١٩ في حرم الجامعة الجديد. وتعددت أوجه الاختلاف بين حفل العام وحفلات الأعوام السابقة مما وضع الطلبة في وضع مقارنة تلقائية. فقد تم إبلاغ الطلاب رسميًا بموعد الحفل يوم الثُلاثاء، قبل الحفل بيومين فقط. كما تم تغيير مكان الحفل المُعتاد – وهو ملعب كرة القدم المقابل لمبني الR  – واستبداله بحرم الجامعة الجديد والذي يبعُد عنها ب ٢٠٠ متر. واقتصر الحفل على حضور عمرو دياب فقط بدون أن يتضمن أيّة فقرات أخرى كالألعاب النارية أو غيرها.


ورغم ترقب الطلاب لهذا الحفل لعدة سنوات إلا أن الآراء اختلفت على الحفل ولم ينل إرضاء الجميع. ففي الأعوام السابقة، أثارت العديد من الإشاعات الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وظهور عدد كبير من الراغبين في أن يُحيي الحفل الفنان عمرو دياب.
فبعض الطُلاب علّق على الفارِق الكبير في الوقت بين موعد اصطحاب الأتوبيسات الخاصة بالجامعة للطلاب وموعد بداية الحفل؛ حيث تحركت الحافِلات في تمام الساعة الرابعة عصرًا بينما اعتلى عمرو دياب المسرح في تمام الساعة التاسعة إلا ربع، لينتهي الحفل في تمام الساعة العاشِرة والنصف مساءًا. وتحركت الحافِلات إيابًا في تمام الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل.
كذلك وتواجد بالحفل مطعمان فحسب لتوفير الطعام للطُلاب وواحد لتوفير العصائر.
أما عن تنظيم الحفل، فقد اختلفت الآراء على مواقع التواصل الاجتماعيّ.

وعلى النقيض التام، أعرب بعض الطُلاب عن مدى فرحتهم نظرًا لوجود عمرو دياب أخيرًا بالحفل.
ويُذكر أن حفل العام السابق ٢٠١٧/٢٠١٨ بحضور العسيلي ورامي عياش لم يلق استحسان الطُلاب. لذلك تمت المقارنة بين حفل العام وعام ٢٠١٥/٢٠١٦ بحضور محمد حماقي والحفل الذي سبقه في ٢٠١٦/٢٠١٧ بحضور تامر حسني.
صور من بعض ردود الأفعال المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي:
يذكر أنه من المُقرر بداية امتحانات نصف الترم يوم السبت الموافِق ٢٧/١٠/٢٠١٨ والذي أصبح مادة للدُعابة في الفترة الحالية نظرًا لاقترابها من موعد الحفل.