I.HEP.C نشاط طلابي جديد في الجامعة

"اعرفه وحاربه" هو شعار النشاط.



أصبحنا نسمع هذه الأيام عن أمراض لا حصر لها، وكل شخص مهما كان سنه أو منصبه يسعى إلى تطوير العالم من حوله في كافة المجالات بالأخص المجال الطبي. ومن منا  لا يتمني أن يستقيظ ليجد جميع الناس معافين من الأمراض التي تألم بسببها العديد!

بالرغم من كل الأمراض التي يواجهها العالم، نجد مَن يقدم يد العون ليس فقط بالعلاج ولكن أيضًا بالتوعية. ففي عام 2016، صُنّفت مصر من أكثر الدول التي تعاني من فيروس سي C. ولكن بفضل تعاون كل الحملات العلاجية والتوعوية مثل: حملة “حلل واتطمن” وحملة “تحيا مصر” وشركة “فاركو” ومعهد الفيروسات وغيرهم الكثير، أصبحت مصر أولى الدول المكافحة لفيروس سي وحققت رقمًا قياسيًا في عدد المعافين من المرض بنهاية عام 2017. وذلك أيضًا يعود إلى إنتاج شركة فاركو دواء بنفس الكفاءة العالمية ولكن بسعر يناسب معظم الطبقات الاجتماعية في مصر.

ثم بادرت شركة فاركو بفكرة عمل نشاط طلابي باسم “International Hepatitis Club” وتعني بالعربية: “نادي فيروسات الكبد الدولي”؛ للتوعية عن مرض فيروس سي C وفيروس بي B وليصبح هو الأول في المجتمع الدولي بهذا الهدف. وقررت الشركة بدء تنفيذ الفكرة في جامعة مصر الدولية، ويطمح الطلاب القائمون على النشاط أن تصل فكرتهم إلى بقية الجامعات الحكومية والخاصة في مصر، ثم إلى العالم أجمع لتطبيق فكرة الانتشار.

وفي لقائنا مع مؤسس “آي-هيب-سي” رانو صبري -الطالب بالفرقة الرابعة كلية الفم والأسنان بجامعة مصر الدولية-، أوضح لنا التفاصيل الخاصة بالنشاط الطلابي.

وستكون أقسامه هي القسم العلمي، وقسم التدريب، وقسم العلاقات العامة، وقسم الموارد البشرية، وقسم الإعلام (Media).

القسم العلمي: وهو مسؤول عن التحليل العلمي والأبحاث العلمية الخاصة بالمواضيع التي ستطرح، ويتوجب أن يكون الطالب في إحدى الكليات العلمية؛ ليكون مُلمًّا بالمواضيع التي ستُناقَش.

قسم التدريب: مسؤول عن تقديم وعرض محتوي المحاضرات، وسيكون المحاضرون من منظمة الصحة العالمية ومتدحثين عالميين.

قسم الموارد البشرية: وهو مسؤول عن تقييم وتطوير أعضاء النشاط.

قسم العلاقات العامة: وهو مسؤول عن البحث على الراعي الرسمي للنشاط وتمويل الأنشطة بداخله.

قسم الإعلام: وهو مسؤول عن التغطية الإعلامية لأي أحداث تابعة لهم وإدارة الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي والمجلة الإكترونية.

وأخبرنا رانو كذلك إن النظام القائم للاشتراك بالنشاط هو نظام الانتداب (delegation)، حيث يقوم المشتركون على مدار العام الدراسي بحضور محاضرات لتنميتهم أنفسهم وإعطائهم كل ما يحتاجونه من معلومات؛ حتى يتأهلوا للاشتراك بالقوافل وتوعية الآخرين فيما بعد. فبعد تلك المحاضرات، سينزل المشتركون في قافلة باسم “توعية المريض” في الجامعة أولا مرورًا ببعض القرى وصولا إلى حول العالم، وسيتم استلام شهادة من النشاط لتوثيق حضور المشتركين للمحاضرات.

ويتيح النشاط الفرصة لجميع الطلاب في جامعة مصر الدولية للاشتراك؛ الحاليين منهم والخريجين.

هذا الأسبوع، سيوفر النشاط حملة للتحليل السريع عن فيروس سي C؛ لمعرفة ما إذا وُجد المرض في جسد الإنسان أو لا، وسيفتح النشاط أبواب التقديم لكل المتحمسين للاشتراك فيه.

لمعرفة المزيد عن النشاط الطلابي، قوموا بزيارة موقعهم أو صفتحهم على الفيسبوك أو صفحتهم على الإنستجرام.