مناجاة

انا راح أروح على فين كل القلوب ف السما عطشانة راحة إنما لسّالي قلب غشيم واقف ما بين الاتنين



ف يا رب يا أول
يا مصطَفِي للناس الأنبيا والدين
انا راح أروح على فين
كل القلوب ف السما
عطشانة راحة إنما
لسّالي قلب غشيم واقف ما بين الاتنين
وبعاتب الرايحين ع بعدهم
وبزهد الجاين ع قربهم
وبسأل
فَيَا قمري قُل لي متى انت طالعُ
ولا مش هتطلع النهارده!
جايز نور النبي غطا على جمالك
أو أنت قاصد تطول عليا الليل
فاكر يا قمر
فاكر يا قمر يوم ما كنت هلال
بالرغم من عدم اكتمال إلا إن بيك رمضان
ويوم ما تقلب بدر تقلبلي ليه كل الفرح أحزان
ف يا رب يا منان
عفوك ورضاك

دخلت مرة مسجد في يوم الوقفة قبل العيد
كات العيال فرحانة بتكبر
والميكروفون بيبكي من صريخهم مين صوته أعلى وهيكبر أكتر
وأنا كنت قاعد وحدي ع القِبلة
بدعي وبراقب طيش العيال وفرحتهم بتفاهة الصورة
كان عمري بردو قدهم
بس الحياة اللي زهدتها
خلتني فايق وقتها

أنا كنت بدعي لربي جدًا
وألقالي نفس تردلي حقا امين
كل اللي كانو شمال اليوم دا صبحو يمين
وأنا لسه ليه واقف لوحدي علي الصراط
ولسه مشبعتش عياط بالرغم من نشفان دموعي من ملوحة الدمع الغميق
يا رب هب لي من لدنك طريق
أمشي إليك وأجري ودموعي ندمانة
إني رأيت الله
إني رأيت الله قد تجلى للجبل
فخرّ الجبل والنبي
بالك بقا بالعبد الفقير الغبي اللي كل قوته من الذنوب
بس أنت عارف
بس أنت عارف إن أنا ممكن أتوب
وازهد حياتي بمرها وأسكن لوحدي وأتدروش
بس الذنوب أكبر من نفسي الأمارة كمان بالسوء
يا رب في الوقت المناسب أفوق