“اهلا رمضان” منفذ لبيع السلع الاستهلاكية باسعار مخفّضة ……في الحسينية.

"الأرز البلدي بيتباع برا بـ 8 جنية، لكن عندنا هنا نفس النوع والجودة وبـ 4 جنية ونص بس، وأزازة الزيت "ألاصيل" بـ 9 جنية، دا غير مسلتزمات رمضان زي السوداني والياميش والبلح والزبيب"



“الأرز البلدي بيتباع برا بـ 8 جنية، لكن عندنا هنا نفس النوع والجودة وبـ 4 جنية ونص بس، وأزازة الزيت “ألاصيل” بـ 9 جنية، دا غير مسلتزمات  رمضان زي السوداني والياميش والبلح والزبيب”
– دا كان كلام المعلم ابراهيم البرعي، لما نزلنا صورنا معاه بـ كاميرا إنسايدر، داخل “منفذ بيع السلع” اول ليلة في رمضان.

dav

[/media-credit] dav

تحت رعاية محافظ الشرقية، اللواء خالد سعيد، ورئيس مجلس مدينة الحسينية، اللواء يحي ابراهيم برجل، يقام منفذ لبيع السلع الاستهلاكية باسعار مخفضة وجودة عالية بعنوان “منفذ اهلا رمضان“، بجوار النادي الرياضي، امام مجلس المدينة الحسينية، بـ مدينة الحسينية طوال شهر رمضان الكريم.

يقدم المنفذ سلع غذائية اساسية كـ الزيت والسكر والارز والمكرونة والسمن، وسلع فرعية كـ الصابون والمناديل والجبن والتونة والمربى والعصائر،
كما يقدم سلع مستلزمات رمضان من المكسرات والسوداني والتمر وماء الورد والشربات وغيرها.

كما اضاف “المعلم ابراهيم” لـ كاميرا إنسايدر “سيادة المحافظ وعد بتوفير مستلزمات “العيد” زي الدقيق والسمنة والشوكلاتات والبسكوت والترمس وغيرهم، باسعار مخفضة جدا عشان المواطن يستفاد”

ولما سالناه عن مين  المُنفّذ للمنفذ؟
قال ان دي كانت مناقصة، واخدها اتنين من التجار المعروفين بالسمعة الحسنة في الحسينية، وما اللي قاموا بالتجهيزات والترتيبات كاملة، تحت اشراف حكومي لضبط الاسعار.

سألنا المعلم ابراهيم، انا كمواطن حسينياوي، لية اجي اشتري من عندكوا لما ممكن اشتري من اي سوبر ماركت؟
-رد- اولا مفيش سوبر ماركت عنده كل السلع اللى انت محتاجها، يعني هاتكون مضطر تروح اكتر من مكان عشان  تلبي احتياجاتك، بالاضافة ان اسعارنا هنا بتوصل لنص السعر بنفس الجودة اللي برا لان المنفذ مدعوم من الحكومة.

ولما سألناه عن الاسعار، قال:
– الزيت بـ 9 جنية -الاصيل-
– السمنة روابي بـ 25.
– الرز اللبلدي بـ 4 جنية ونص، وبرا بـ 8 جنية
– الزبيب الايراني بـ 35 وبرا بـ 40.
– المكرونة بـ 175 وبرا ب 3 جنية.

كما اضاف “صلاح” احد العاملين بالمنفذ،  “الناس في الحسينية معجبين بالفكرة جدان وبيجوا يشتروا  كل مستلزماتهم من هنا عشان أضل وارخص، بس فيه ناس لسة مش مقتنعة بالموضوع لانه جديد، لكن من وجهة نظري دا حل حلو للمواطن، وللتاجر، وللحكومة، وكمان هايساعد على محاربة “موجة الغلاءط المنتشرة في البلد دي! ”

جدير بالذكر، ان مدينة الحسينية يوجد بها اكثر من منفذ لسلع مختلفة باسعار مخفضة بهدف محاربة الغلاء، كـ منفذ القوات المسلحة للحوم والمواد الغذائية، ومنفذ الزراعة للحوم، بالرغم من استمرار ارتفاع الاسعار بمختلف انواعها داخل معظم محلات الحسينية، كالملابس، والاغذية، والاجهزة الكهرباءية، والادوية.

  • تقرير، عبدالحميد وهيدي الطحاوي
    و محمد داود.
    – تصوير، خالد جبر.