!اعرفوا اسمه وشكله، وطلباتكم كلها عنده

الحقيقة إن فى شىء أهم بكتير من اسمه وشكله وهو منصبه. طالب له منصب وأكبر منصب ممكن يحصل عليه فى الجامعة.. يبقى أكيد: رئيس إتحاد الطلبة. بمثابة الأب الروحى لكل طالب فينا لأنه بنتهى



حازم طارق

الحقيقة إن فى شىء أهم بكتير من اسمه وشكله وهو منصبه. طالب له منصب وأكبر منصب ممكن يحصل عليه فى الجامعة.. يبقى أكيد: رئيس إتحاد الطلبة. بمثابة الأب الروحى لكل طالب فينا لأنه بنتهى البساطة بيتكلم بإسمنا ويهمه أمرنا وبيمثلنا امام إدارة الجامة. ولأنك زميله وهو تطوع عشان يخدمك أكيد لازم تعرف عنه أكتر لأن أبسط حقوقك تعرف مين بيمثلك وأهم من كده إزاى كل يوم هيخدمك (لما تعوزه هيخدمك).

لما نتكلم عن منصبه كرئيس لينا لازم نتذكر إنه هيمثلنا فى أى حدث رسمى وإنه فى بدوره ممكن يمثل دعم معنوى ومادى لأى نشاط طلابى أياً كان نوعه (ثقافى، علمى، إجتماعى،..) أو أياً كان مادام فيه إفادة للطلبة بشكل عام أو لمجموعة بشكل خاص. رئيس إتحاد الطلبة له كمان دور إشرافى على إدارة الجامعة ككل لأنه هو والمجلس من سيقرر بخصوص أى موضوع ما إذا إدارة الجامعة بترضى تطلعاتنا ومطالبنا فىعملها ولا لأ. وأهم مسؤولياته تجاهنا عامة هى حل مشاكلنا كطلبة.

إدارياً، رئيس إتحاد الطلبة هو المسؤول إنه ينسق المهام الإدارية فى المجلس ويستغل إمكانات طلبة المجلس ومهام كل واحد فيهم بأحسن وأسرع طريقة تفيد الطلبة، فهو من يضع الأجندة الخاصة بالمجلس – كما ذكرت إدارة الجامعة فى المادة العاشرة فى اللوائح وكمان يطلب اجتماع المجلس لو قرر إنه ضرورى. وهو كمان اللى هيتابع تنفيذ أى قرار تم الموافقة من إدارة الجامعة عشان يتأكد من صحة تنفيذة.

لكن على المستوى الشخصى، وبعيد عن فكرة الرئيس كمنصب، لازم الطلبة تتعرف على رئيسها من خلال أجندته وتواجده وسطهم ومتابعة نشراته لسببين رئيسيين فى رأيى الشخصى. الأول هو إن اختياره كرئيس لاتحاد الطلبة بشكل خاص مكانش اختيارنا المباشر بل كان تصويت داخلى من باقى أعضاء الاتحاد، والسبب التانى هو إن إحنا لازم نرسم تطلعاتنا لشكل الرؤساء المقبلين اللى هيكونوا رؤساء أيضاً عن طريق المجلس بإننا نقارن دايماً أجندة أعمالهم بإنجازاتهم، وماننساش إنه ببساطه أول تجربة رئيس إتحاد طلبة فى جامعتنا.

أظن برده إنه شىء مهم إننا نعرف سلطاتنا كطلبة على من يمثلنا، ولازم دايماً نفتكر إنه تطوع للمنصب ده عشان مصلحتنا أولا وجميعاً. وفى حالة إن أى طالب شعر بإنه غير راضى عن أداء ممثله فى المجلس أو المجلس عموماً أو حتى رئيسه نفسه، فأنا أرى إنه لازم يكلم الرئيس شخصياً ولو أراد إنه يحتج رسمياً فده حقه المكفول ولازم يحرص على نشر جوانب الموضوع ليضمن عدم فوزه مرة أخرى.

أياً كان الشخص اللى هيكون فى المنصب ده فلازم كلنا نعرف اسمه وشكله والمكان اللى بيتواجد فيه داخل الجامعة ونتواصل معاه باستمرار  فى الجامعة وعن طريق الإنترنت ونشاركه ونناقشه فى آرائه، ونشجعه لما يصيب ونلفت نظره لما يحيد عن الطريق. ده واجب علينا كلنا وشىء يجب أن يستمر عشان نبنى ونحافظ على الكيان الطلابى الجديد المتوفر لينا دلوقتى ونضمن تأديته دوره على أفضل حال.

يا رئيس اتحاد الطلبة: أرجو إنك تكون دايماً مثال لينا – والحمل عليك تقيل – وإنك تسمعلهم وتحاول تعرف مشاكلهم وإنك تخدمنا جميعاً منغير تحيز لحد أو جماعة وإنك تواصل وتتحمل ما أظنه أنا مشقة المنصب والمسؤلية.