يومه كل يوم

كلامي اليوم عن طفلٍ يتيم



كلامي اليوم عن طفلٍ يتيم

أوصانا به رسولٌ كريم

قال يا مؤمنين انظروا هذا

يتيمٌ ماذا فعلت به السنين

مات أبوه وهو ما زال

صغيرًا ما له غير الأنين

أين حقه يا مؤمنين؟

أين مكانته يا محسنين؟

رسولنا بإصبعه أشار

و قال أنا وكافله كهاتين

قد تدخلون الجنةَ، بعطفكم علي يتيم

و تنالون خير حياتكم، بفرحةِ هذا الحزين

.مدوا الأيادي و امسحوا، دموع بائسٍ يتيم